الجمعة، 27 نوفمبر، 2009

بيان التحالف الوطني الديقراطي حول ترهيب المدونين

يدعو التحالف الوطني الديمقراطي أعضاء مجلس الأمة والقوى السياسية ومؤسسات المجتمع المدني الى التداعي لحماية الحريات العامة في الكويت وحرية التعبير والرأي بصورة خاصة، بعد أن بدأ مستوى الحريات يشهد تراجعا مخيفا، وتجاوزا خطيرا على النصوص الدستورية الكافلة للحريات وانقلابا على المواثيق الدولية التي تكفل حرية التعبير.




ويرى التحالف ان توافر المعلومات عن تهديد جهاز أمن الدولة لبعض المدونين بهدف ترهيبهم، يمثل انتهاكا غير مقبول لحرية المدونين في التعبير عن أراءهم، مؤكدا وقوفه مع المدونين في الدفاع عن حقوقهم الدستورية.



ويؤكد التحالف أنه يتابع بقلق غلق بعض المدونات السياسية المعارضة للحكومة اثر التهديدات التي تلقاها أصحابها، متساءلا إن كانت هذه سياسة الأدارة الجديدة لجهاز أمن الدولة و الى أي مدى يمكن أن تصل مثل هذه التهديدات في المستقبل.



ويضيف التحالف أن هذا التوجه الجديد للحكومة وأجهزتها الأمنية يؤكد ضيق صدر الحكومة في مواجهة الحقائق التي يكتبها المدونون عن الأوضاع السياسية في الدولة، الأمر الذي وصل حدا باتت معه الحكومة تقمع حريات التعبير عن الرأي لتخفي الحقائق.



ويحذر التحالف من استمرار محاولة الترهيب التي تمارس على المدونين وأصحاب الرأي، مؤكدا أن مثل تلك المخالفات الجسيمة على النصوص الدستورية لن تمر مرور الكرام وسيكون للتحالف وقفه ضدها انتصارا لحرية التعبير والرأي في الكويت.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق